بسام كوسا إلى جانب ستيفاني صليبا.. والجمهور “هزلت”

حاول الفنان السوري بسام كوسا، والملقّب بـ”جوكر الدراما السورية” الابتعاد عن الدراما المشتركة، رغم انتشارها في السنوات الأخيرة، إلا أنه قبل مدة تراجع عن هذا القرار وشارك في أولى أعماله العربية، وهو مسلسل “سر” إلى جانب الفنانة اللبنانية داليدا خليل.

 

وعلى الرغم من أن العمل لم يحظ بإعجاب الجمهور، خاصة أن مشاهد كوسا كانت قليلة، رأى الكثيرون من محبي الفنان السوري، أنه تم استغلال اسمه للترويج لعمل لبناني، بالإضافة للانتقادات التي حظيت بها بطلة العمل داليدا، بسبب أدائها الذي أكد المشاهدون أنه “ضعيف”، إلا أن كوسا سيتواجد في الجزء الثاني من العمل الذي يبدو أنه سيكون محاولة تعويض للمشاهد وكوسا.

وانتشرت أخبار كثيرة، أن بطلة الجزء الثاني ستكون الفنانة اللبنانية ستيفاني صليبا، دون التوضيح عن سبب استبعاد داليدا، فيما إذا كان بسبب ردود الفعل بعد أدائها في الموسم الأول، أو أن قصتها انتهت.

وطالب الجمهور بأن يكون هناك مساحة كبيرة للفنان السوري، واستغلال قدراته التمثيلية بشكل أكبر، فيما طالب البعض الفنان السوري بعدم المشاركة في هذه النوعية من الأعمال، بسبب تاريخه الفني الطويل والمليء بالأعمال الناجحة.

ومن أبرز التعليقات: “يا جماعة ايا حدى بيعرف حساب الأستاذ بسام يحكيلي. لازم يلحق حالو وما يمثل مع ستيفاني”، “لهون وصلت الأمور ستيفاني بجانب النجم بسام كوسا هزلت”، “اتوقع الاوضاع الماديه هي اللي اجبرته على الدراما المشتركه ومن تم ساكت”.

وتدور أحداث مسلسل سر في إطار درامي حول عامر، الذي ينتقم لمقتل شقيقه بقتل رجل وزوجته، بينما يتعرض عامر نفسه لأكثر من محاولة قتل على يد زوجته تالين، وشريكه بهاء، ثم يختفي عامر، ليبدأ المحقق في البحث حول أسباب اختفائه.

وشارك في الجزء الأول منه: باسم مغنية، وسام حنا، رواد عليو، رانيا سلوان، فادي إبراهيم، جاد أبو علي، وهو من تأليف مؤيد النابلسي، وإخراج مروان بركات.

ولم يحقق الموسم الأول من العمل النجاح المتوقع له، وحظي بعدد من الانتقادات، خاصة أن جمهور الفنان السوري، رأى أنه تم استغلال اسمه من أجل جذب أكبر عدد من المشاهدين.

 

عن admin1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *