نجوى كرم تطلق صرخة مــــ دوية: “ما تخلوا لبنان ختيار”

أطلقت الفنان اللبنانية نجوى كرم صرخة مؤثرة تدعو الشباب إلى التمسك بوطن الأرز، داعية إلى الحد من الهجرة خاصة بعد الأزمات الاقتصادية الصعبة التي يمرّ بها، وانفجار المرفأ الذي ذهب ضحيته مئات القتلى وآلاف الجرحى.

ولاقت صرخة نجوى كرم استحسان عدد كبير من المتابعين في ظل الدعوات المؤيدة للهجرة من قبل بعض النجوم، معتبرين أنه يجب على الفنان التحلي بنفس سماتها، والتمسك بجذور أرضها ووطنها الذي أعطاها الكثير.

كما أبدى آخرون تأثرهم بكلمات الفيديو الذي نشرته الفنانة اللبنانية، مؤكدين أنه كل كلمة قالتها منذ زمن تنطبق اليوم على أرض الواقع، مرددين كلمات من الفيديو: “ما تخلوا لبنان ختيار… لبنان شب حلو وأحلى من الحلا… متمنين ان يعود لبنان أفضل مما كان في وقت سابق”.

وتجمع الرسالة التي نشرتها كرم من خلال فيديو 3 أجزاء تناول العديد من المشاهد الموجعة من انفجار مرفأ بيروت، بالإضافة الى موسيقى خلفية من أغنيتها الشهيرة “خلص السهر”:

-الجزء الاول: كليب اغنية ليش مغرب التي صدرت عام 2004 والتي تتحدّث عن المشاكل الاجتماعية والمعيشية الصعبة التي كان يمرّ بها لبنان حينها، والتي سبّبت ايضا موجة هجرة الى مختلف بلاد الاغتراب.

-الجزء الثاني: كلمات اغنية لم تنفذّها كرم عام 2005، وكانت بمثابة -اغنية لاحقة- لـ”ليش مغرب” تعلن فيها شمس الغنية صراحة عن عدم اهتمامها بالشأن السياسي بل بوجع الناس. الكلام من كتابة الشاعر روجيه فغالي وكذلك الأمر أغنية “ليش مغرب”.

-الجزء الثالث: تدعو نجوى كرم الشباب اللبناني اليوم بعد النكبة التي حصلت في مرفأ بيروت الى عدم ترك الوطن والهجرة منه، مشيرة الى أنّ “الهدف من ذلك شيخوخة لبنان وافقار البلد من شبابه وأدمغته وقوّته التغييرية الحقيقية.

تجدر الإشارة، إلى أن الفنانة كانت قد صرحت في وقت سابق عن رأيها بموضوع اتخاذها قرار الهجرة ، إذ قالت “تربّينا على وقع الحروب في وطننا على مدى 40 سنة، منها الحروب السياسية والعسكرية والاقتصادية وبقينا واقفين على أقدامنا”.

 

وأكّدت كرم أنها لا تفكّر أبداً في الهجرة من لبنان، وحسمت أمرها بالقول “لن أتخلى عن بلدي في هذه المحنة”.

وتساءلت نجوى كرم مُستغربةً “هل يمكن للأم أن تترك ولدها إذا كان مريضاً ويعاني حتى لو تعبت أو نفد لديها الأمل؟ بصراحة لا أستطيع الهجرة من لبنان”.

 

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*