اليكم التفاصيل21


إرتفاع عدد القادمين إلى سورية بنسبة 46% ليتجاوز عددهم 2.1 مليون سائح

كشفت وزارة السياحة عن زيادة في عدد القادمين العرب والأجانب، بمقدار 46 بالمئة لغاية شهر تشرين الأول من عام 2019 مقارنة مع الفترة الزمنية نفسها من عام 2018، حيث بلغ عدد القادمين «سائح، زائر يوم واحد، مقيم» 2.1 مليون قادم، منهم 1.9 مليون قادم عربي بزيادة مقدارها 50 بالمئة مقارنة بالفترة نفسها من عام 2018 أغلبهم من الجنسية (اللبنانية والأردنية والعراقية والبحرينية)، على حين بلغ عدد القادمين الأجانب 178 ألف قادم بزيادة مقدارها 15 بالمئة مقارنة بالفترة نفسها من عام 2018 معظمهم من الجنسية (الروسية والأميركية والإيرانية والباكستانية والهندية).

وبينت المؤشرات المقدمة من وزارة السياحة إلى رئيس مجلس الوزراء وجود زيادة للقادمين بغرض السياحة الدينية بزيادة 24 بالمئة مقارنة مع الفترة نفسها من العام الفائت، حيث بلغ عددهم 212 ألف زائر، قضوا خلالها قرابة 1.215 مليون ليلة سياحية بزيادة مقدارها 23 بالمئة مقارنة مع الفترة نفسها من عام 2018 معظمهم من الجنسية العراقية والباكستانية والهندية والبحرينية والكويتية.

وأشارت المؤشرات إلى أن عدد نزلاء الفنادق العرب والأجانب لغاية أيلول من عام 2019 بلغ نحو 294 ألف نزيل منهم 220 ألف نزيل فندقي عربي، و74 ألف نزيل فندقي أجنبي.

ولفتت المؤشرات إلى أن الوزارة قامت بإنشاء أكثر من موقع مخصص للسياحة الشعبية من خلال الشركة السورية للنقل والسياحة حيث تم تجهيز موقع شاطئ مفتوح في منطقة وادي قنديل على الأراضي المملوكة للوزارة، كما تم الطلب من وزارة الإدارة المحلية والبيئة التأكيد على جميع مجالس المدن والوحدات الإدارية وخاصة السياحية منها لتخصيص مساحات مدروسة كمتنزهات شعبية وتحضيرها خدمياً لتكون جاهزة أمام المواطنين من أجل إقامة المتنزهات بإدارة من قبل المجالس أو بصيغة استثمارية مناسبة.

وتم بالتعاون مع وزارة الزراعة ومحافظة القنيطرة تخصيص الوزارة بموقع بالقرب من سد المنطرة لاستثماره كمتنزه صيفي لذوي الدخل المحدود، وحالياً تقوم الشركة السورية للنقل والسياحة بتجهيز موقع المتنزه كمشروع للسياحة الداخلية والشعبية، ومن المتوقع افتتاحه تجريبياً في منتصف العام 2020.

الوطن

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*