مراهقة تاكل شعرها بعد ان صبغته بمنتج رخيص

أصيبت مراهقة بالذعر بعد فشل محاولة صبغ شعرها منزليا بمنتج رخيص للشعر.
وفقا لما نشرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، استخدمت المراهقة البالغة من العمر 19 عاما “جوزي لارو” منتجا رخيصا لتفتيح شعرها بالمنزل والذي وصل سعره إلى أربعة دولارات.

كانت الفتاة تمتلك شعرا بنيا كثيفا وطويلا وما إن وضعت المادة على رأسها لتبييضه حتى شعرت كأن رأسها يحترق، وبعد 20 دقيقة كان شعرها يتآكل من فروة رأسها متساقطا أرضا بشكل مروع.

تركت الفتاة في حالة صدمة بشكل متقطع بألوان متعددة، وقضت أكثر من 5 ساعات في صالون التجميل لإعادة إصلاح شكله فقط لذلك قامت بتحذير الكثيرين من المنتج.

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*